نتائج البحث الخاص بك

تدفق السياح على شواطئ أنطاليا وموغلا

نشر من قبل Lilas Mahmandar في 10 يونيو 2019
| 0
تدفق-السياح-على-شواطئ-أنطاليا-وموغلا
شهدت ولايتي أنطاليا و موغلا في غرب تركيا توافد ألاف السواح على سواحلها و ذلك من أجل قضاء عيد الفطر السعيد و الاستمتاع بأوقاتهم مع عائلاتهم. بعض السياح استمتعوا بالتمدد على رمال الشاطئ تحت أشعة الشمس وقراءة الكتب و بعضهم الآخر قاموا بممارسة الرياضات الشاطئية واللعب مع الأطفال والحيوانات.
أقبل الكثير من السياح على الساحل الجرفي الذي يقع بين قونيا ألطي و لارا و ذلك نظرا لما تشتهر به من جمال الطبيعة التي تشكلت نتيجة لنحت الموج على مدار 64 مليون عام.
وكانت ردود أفعال السياح القادمين إلى أنطاليا مفعمة بالفرح و السعادة فمنهم من قال بأنه قد زار العديد من البلدان حول العالم إلا أنه لم يجد مدينة جميلة تضاهي جمال ولاية أنطاليا، و منهم من قال بانه سيقضي إجازته الصيفية كل عام في أنطاليا، و غير ذلك الكثير.
وكانت قد أعلنت ولاية أنطاليا التركية بأنها قد سجلت رقم قياسي جديد في عدد السياح القادمين بالخطوط الجوية، وذلك خلال يوم واحد.
وقد غرد والي أنطاليا منير كرال أوغلو عبر حسابه على موقع تويتر “مبروك انطاليا.. رقم قياسي جديد في الدخول اليومي للمسافرين”. حيث أشار الوالي إلى أن عدد المسافرين القادمين في 8 حزيران الجاري بلغ 85  ألف و 205.
حيث وضح الوالي بأن المعدل الشهري للزوار خلال العام الحالي قد ارتفع بنسبة 17 % مقارنة مع عام 2018 ليصل إلى 570 ألف و422 شخصا. حيث أنه منذ مطلع العام الحالي بلغ عدد زوار أنطاليا 3 ملايين و870 ألف و211 شخصا و ذلك بزيادة سنوية 18%.
أما  رئيس اتحاد مشغلي الفنادق السياحية في تركيا عثمان آييق فقد أكد في تصريح صحفي له أن نسبة امتلاء الفنادق خلال عطلة عيد الفطر بلغت مئة بالمئة. حيث استقبلت أنطاليا والتي تطل على البحر المتوسط جنوبي تركيا، مليون و702 ألف و296 سائحًا من 174 دولة، في شهر أيّار الماضي و ذلك بحسب بيانات نشرتها وزارة الثقافة والسياحة مطلع الشهر الجاري. أما خلال عطلة عيد الفطر السعيد فقد استقبلت الفنادق السياحية في ولاية أنطاليا التركية 400 ألف سائح محلي وأجنبي.
كما وضح آييق بأنه بفضل إطالة الحكومة أيام عطلة العيد إلى 9 أيام فقد شهدت المناطق السياحية في تركيا ازدحاما كبيرا خلال عطلة عيد الفطر. حيث أن عدد السياح المحليين والأجانب الذين زاروا المناطق السياحية في تركيا خلال عطلة العيد بلغ نحو 5 مليون. و مازال النشاط السياحي في أنطاليا وغيرها من الأماكن السياحية في تركيا مستمر حيث أن  السياح المحليين والأجانب يواصلون التوافد إلى الاماكن السياحية.
وكان لولاية موغلا حصة في هذا العيد حيث استقطبت سواحل موغلا آلاف السياح الأجانب خلال عطلة العيد و امتلأت شواطئ فتحية و مرماريس و بودروم بالسياح.
أما مدينة بودروم السياحية فقد استقبلت مليون سائح محلي وأجنبي خلال عطلة عيد الفطر.
صرح يوكسال أصلان مسؤول اتحاد وكالات السياحة التركية في بودروم ، إن فنادق بودروم تحوي 100 ألف سرير، وامتلأت جميعها بشكل كامل في عطلة عيد الفطر.
وقال أن الزوار امضوا عطلة لا تنسى في حياتهم، وموسم السياحة لهذا العام ما زال في بدايته ويستمر حتى نهاية شهر تشرين الأول.
وتحتوي مدينة بودروم على العديد من المناطق الأثرية و يتم تنظيم رحلات سياحية ثقافية إليها، ومنها  ضريح موسولوس (من عجائب الدنيا السبع)،  قلعة بودروم ، والمسرح القديم ، وحوض بناء السفن العثماني، والمتحف الأثري تحت المياه، وبوابة ميندوس (إحدى المدخلين لمدينة هاليكارناسوس القديمة).
وإلى جانب مدينة بودروم ذات الطبيعة الخلابة هناك العديد من المدن السياحية في ولاية موغلا مثل  مرمريس، وفتحية، وداتشا، وداليان، وآق ياقا، وكوك أوه، وجميعها تتميز بسواحلها النظيفة و توفر البنية التحتية  من فنادق وخدمات سياحية أخرى.

اترك رد

عنوان بريدك الالكتروني لن ينشر.