Your search results

السياحة والاقتصاد في تركيا

Posted by Lilas Mahmandar on 8 أغسطس 2015

ازدهرت تركيا المقصد الاول للعطلات و العمل. و الاحصائيات تؤكد ذلك. ففي السنة الماضية فقط 34.9 مليون شخص دخلوا الى تركيا, مما جعلها سادس اكثر بلد يقصده السايح في العالم. و من المتوقع في هذه السنة ان تشهد زيادة بنالسياحة في تركيا بشكل كبير في السنوات الماضية. و بسبب وجود العديد من المناطق الجذابة السياحية, جعل من سبة 2.46 % مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضية.

و عندما يفكر الناس في تركيا, فتخطر ببالهم العديد من المناطق, متوزعة من الشرق الى غرب البلاد و من الجنوب الى الشمال. ابتداء من العاصمة انقرة, وصولا الى الجنوب الى ازمير و بودروم, و عند الذهاب شرقا ستجد العديد من المناطق و المعالم السياحية و التي تم المحافظة عليها و الاهتمام بها منذ ايام الامبراطورية الرومانية. حتى نصل الى مدينة اسطنبول.

تعتبر اسطنبول مركز تركيا. مدينة القارتين, حيث تنشط نهارا و ليلا بالحياة و الناس من معظم الثقافات. يختبرون حياة العصر العثماني مع مزيج من الحياة العصرية. حتى ان الشعب التركي ودود و مرحب, و قد تأقلموا مع جميع اصناف الناس, و حاولوا بشكل او باخر ان يقدموا ما لديهم من حضارة و قيم, بالإضافة الى ان يتلقوا البعض هم نفسهم, مما خلق نوعا من التمازج الثقافي.

فالبيئة المرحّية, بالإضافة الى المعالم التاريخية مثل ساحة تقسيم المشهورة, قصر توب كابي, جامع اية صوفيا, السلطان احمد, البازار الكبير, و الكثير ايضا, يجذب العديد من السياح كل سنة, لكي يتذوقوا ما كانت عليه الحياة منذ مئات السنين. و قد ساعدت الحكومة التركية بالإضافة الى السكان المحليين بالمحافظة على التاريخ و الثقافة القديمة لأجدادهم.

وجود هذا المزيج جعل من اسطنبول المقصد الاول في تركيا. سواء كان للعمل, الدراسة او المتعة. مما اثر بشكل كبير على العديد من الامور. اقتصاديا, فان الاقتصاد التركي ترتفع اهميته بشكل مستمر. مما يجعله امرا سهلا للمستثمرين الاجانب ان يقومو باستثمار اموالهم هنا. فإصدار القوانين الجديدة اتاح دورا للأموال الاجنبية  في السوق التركية, في قطاعات متعددة كالبنوك, الصناعات, الزراعات, و قطاع العقارات بشكل عام.

و منذ القانون الجديد في عام 2015, و الذي يسمح للأجانب ان يستثمروا العقارات في تركيا, فان ارقام الزوار ارتفعت بشكل ملحوظ, و الذي بدوره فتح الابواب للمستثمرين من الخارج ان يستثمروا ليس فقط في سوق العقارات بل في العديد من القطاعات الاخرى, مما ساعد على النمو الاقتصاد التركي, و خصوصا فإنه في السنوات العشر القادمة, فالكثير من المشاريع الجديدة ستبنى, و التي لها طابع خاص متميز, مما سيؤثر بشكل ايجابي على الاقتصاد التركي بجعله واحد من اكبر الاقتصادات في العالم.

كانت تركيا و ما زالت في تقدم كبير, و تهدف لان تكون من اكبر الدول في العالم اقتصاديا, عن طريق توفير بيئة امنة للوجود بها من خلال العديد من الطرق الفعالة, و لتمهد الطريق امام دولة متطورة و حديثة.

  • اتصل بنا

Compare Listings